header
الجمعة 10- صفر- 1440 هجرية الموافق 19-أكتوبر- 2018 م
slider

لاسيما آبار المياه ومحطات الصرف الصحي 

البلدية وشركة الكهرباء تبحثان استمرار تشغيل المرافق 

  • تاريخ الخبر.2018-05-12 الساعة 03:00:00
البلدية وشركة الكهرباء تبحثان استمرار تشغيل المرافق الحيوية

بحثت بلدية غزة مع شركة توزيع كهرباء غزة سبل تعزيز وتنسيق التعاون المشترك وسبل الحفاظ على إمدادات الكهرباء للمرافق الأساسية للبلدية وإمكانية تزويد بعض المرافق بخطوط ثانية لضمان استمرارية عملها في وقت انقطاع التيار الكهربائي.

جاء ذلك خلال لقاء عقد بمقر الشركة في المدينة حضره وفدا من البلدية ضم؛ مدير عام المياه والصرف الصحي م . رمزي أهل، ومدير عام الخدمات م . محمد حمادة، فيما حضر عن الشركة؛ رئيس مجلس إدارة الشركة م . سمير مطير

وطرحت البلدية على الشركة تزويد آبار المياه الحيوية ومحطات الصرف الصحي المركزية بكميات كافية من التيار الكهربائي  لضمان استمرارية عملها ولتغطية احتياجات المواطنين من المياه لاسيما في شهر رمضان الفضيل والذي يزداد في استهلاك المياه، وكذلك لضمان استمرار ضخ مياه الصرف الصحي لمحطة المعالجة .

وقال م .رمزي أهل إن العجز في جدول التوزيع الحالي في ظل توقف محطة الكهرباء والتذبذب المستمر في الخطوط المغذية للكهرباء لاتستطيع البلدية تغطيته بواسطة المولدات الكهربائية نظراً لشح الوقود وقد يؤدي إلى تقليص ساعات تشغيل الآبار والمحطات وبالتالي ينعكس سلبا على كميات المياه التي يتم ضخها لبيوت المواطنين وكذلك على عمل محطات ضخ الصرف الصحي في المدينة وقد يؤدي إلى حدوث مخاطر صحية وبيئية  .

وأكد أن البلدية تبذل قصارى جهدها لاستمرار تشغيل المرافق الأساسية في ظل تفاقم أزمة الكهرباء وفقاً للإمكانيات المتاحة لديها وهي تتواصل مع كافة المؤسسات المحلية والدولية والإنسانية لإطلاعها على الأوضاع الراهنة ولتحذيرها من خطورة استمرار الأوضاع الحالية .

بدوره؛ أكد م . سمير مطير أن شركة الكهرباء تعمل من أجل استمرار تزويد المناطق الحيوية والخدماتية بالرغم من تقلص عمل ساعات محطة التوليد بالتيار الكهربائي وستجري دراسة للمواضيع المقترحة بهدف استيضاح إمكانية تزويد بعض المرافق الأساسية بخطوط بديلة حسب الإمكانيات المتاحة للشركة .   

وناقش الطرفان سبل تعديل جدول توزيع الكهرباء في بعض مناطق المدينة ليتوافق مع جدول توزيع المياه ويسهل عملية تزويد المياه لبيوت المواطنين لاسيما في المناطق التي يتعارض فيها الجدولان وضمن الجهود المبذولة للتنسيق بين الجدولين .

واتفقوا على ضرورة تعزيز التواصل والتعاون المشترك ومواجهة التحديات بما يحقق استمرار تقديم الخدمات للمواطنين وبحث إمكانية تحسينها وفقاً لتحسن جدول الكهرباء  .

قسم الإعلام