header
الثلاثاء 11- ربيع الثاني- 1440 هجرية الموافق 18-ديسمبر- 2018 م
slider

بعد إزالة الركام وفصل الخطوط المتضررة 

استئناف ضخ المياه للمنطقة المحيطة بـ"فندق الأمل"

  • تاريخ الخبر.2018-11-27 الساعة 06:36:46
اعمال فصل الخطوط المتضررة

استأنفت بلدية غزة، اليوم، ضخ المياه لمنازل المواطنين القاطنين في المنطقة المحيطة بفندق الأمل غرب المدينة، بعد فصل الخطوط المتضررة بفعل العدوان الإسرائيلي الأخير على المدينة، في 12 نوفمبر/ تشرين ثاني الجاري.

وذكر مدير عام المياه والصرف الصحي في البلدية م. رمزي أهل، أن الطواقم الفنية أجرت عمليات فصل لخطوط المياه المتضررة في قصف مبنى "فندق الأمل"، بعد إزالة الركام المتواجد فوق تلك الخطوط، حتى تتمكن من استئناف عملية ضخ المياه بالشكل المناسب وضمان وصولها إلى منازل المواطنين.

وأوضح أهل أن عملية فصل الخطوط المتضررة تأخرت بسبب عدم قدرة الطواقم الفنية التابعة للبلدية على الوصول إلى هذه الخطوط بفعل كميات الركام الكبيرة الناجمة عن تدمير طائرات الاحتلال للمبنى بشكل كامل وتسويته بالأرض.

وبين أن طواقم البلدية تواجدت بشكل يومي في المنطقة، للإطلاع عن كثب على عمليات إزالة الركام ومعاينة الأضرار، والتواصل مع السكان ووضعهم في صورة الأعمال أولا بأول، إدراكًا منها بأهمية الموضوع ومدى حاجة السكان للمياه.

وأكد أهل أن البلدية بدأت على الفور بعد انتهاء عملية فصل الخطوط المتضررة، بضخ المياه لسكان المنطقة، من أجل تعويض النقص الناجم عن انقطاع المياه خلال الأيام الماضية، مشيرًا إلى محاولات البلدية لضخ المياه مرات عدة قبل فصل الخطوط لكن كميات الفاقد كانت كبيرة. 

وكانت بلدية غزة قد أعلنت حالة الطوارئ منذ اللحظة الأولى للعدوان الإسرائيلي ووجهت طواقمها وآلياتها لفتح الشوارع المغلقة بفعل ركام المباني المدمرة، إلى جانب استمرار أعمال جمع النفايات وإمداد المواطنين بالمياه والخدمات الأساسية الأخرى.