header
الأحد 28- ربيع الأول- 1439 هجرية الموافق 17-ديسمبر- 2017 م
slider

تقسيم الاشتراكات مجانًا وفاتورة مجانية للملتزمين

البلدية تطلق حملة تسهيلات مالية جديدة للمواطنين

  • تاريخ الخبر.2017-10-11 الساعة 06:18:07
إعلان حملة التسهيلات المالية

أعلنت بلدية غزة، عن حملة تسهيلات مالية جديدة على تسديد المبالغ المتراكمة على فاتورة الخدمات، وللراغبين بتقسيم اشتراكات المياه الرئيسية في المباني القائمة، ومنح امتيازات للمواطنين الملتزمين بدفع الفاتورة.

وذكرت البلدية أن حملة التسهيلات المالية تنقسم إلى 4 حملات فرعية، وهي: حملة تقسيم الاشتراكات، وحملة تكبير الاشتراكات، وحملة "التزامك قدرناه"، وتسهيلات خاصة لأصحاب البيوت المدمرة في الحرب والمشتركين الذين توجد عليهم مبالغ متراكمة.

وأوضحت البلدية أنها ستقوم في حملة تقسيم الاشتراكات برفع غرامات التأخير عن المواطنين عند تقسيم الفواتير إلى فواتير خدمات أو اشتراكات جديدة وتوزيع المبالغ المتراكمة على المستفيدين من الاشتراك الرئيسي، إضافة إلى إعفاء الاشتراكات الفرعية من رسوم الاشتراك حتى نهاية العام الجاري، على أن تتم المعاملة في مركز خدمات المشتركين. 

وأضافت أنه في حال تقسيم اشتراكات المياه الرئيسية وعمل فواتير خدمات أو اشتراكات مياه فرعية في مبنى يضم أكثر من 5 شقق سكنية سيتم تكبير الاشتراكات (وصلات المياه المنزلية) بشكل مجاني، وفق الحملة الثانية.

وأكدت البلدية أن المشتركين الملتزمين بدفع 12 دورة متتالية من فاتورة الخدمات سيستفيدون من حملة "التزامك قدرناه"، وذلك بالحصول على فاتورة مجانية بقيمة متوسط 12 فاتورة سابقة، تشمل استهلاك المياه والصرف الصحي وخدمة النظافة ومكافحة القوارض وضريبة الأملاك والإشغال.

كما سيحصل المشتركون الملتزمون بدفع 12 دورة متتالية من فاتورة الخدمات إضافة إلى قسط شهري من المتأخرات، على فاتورة مجانية، بقيمة متوسط 12 فاتورة سابقة، وتشمل ما ذكر سابقًا، إضافة إلى خصم متوسط القسط الشهري من المتأخرات.

وبينت أن منح هذه المكافأة سيتم بداية العام 2018، وبأثر رجعي اعتبارًا من يناير/ كانون الثاني 2017، مع تنفيذ المكافأة شهريًا وعلى مدار العام، بحيث يحصل المشترك على المكافأة بعد مرور عام من تاريخ الالتزام بدفع الفاتورة، ولا يشترط الاشتراك في أي شهر من العام.

ولفتت النظر إلى وجود تسهيلات خاصة لأصحاب البيوت المهدمة في الحرب والمشتركين الذين توجد عليهم فواتير متراكمة، حيث ستقوم البلدية بمساعدتهم وتسهيل الدفع عليهم.

وأكدت البلدية أن إطلاق هذه الحملة يأتي من تحسس البلدية لهموم المواطنين، وللأوضاع الاقتصادية المتردية، وللأعباء المالية الكبيرة الملقاة على عاتقهم، جراء الظروف الصعبة التي يعيشها قطاع غزة، بفعل ظروف الحصار والإغلاق.

ودعت البلدية كافة المواطنين إلى الاستفادة من الحملة الجديدة، وتسوية أوضاعهم إما بالالتزام بدفع فواتير الخدمات أو بتقسيم الاشتراكات الرئيسية، حتى تتمكن البلدية من مواصلة عملها والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة.

ولمزيد من المعلومات يرجى زيارة موقع البلدية الإلكتروني www.mogaza.org أو الاتصال على الرقم 115.