header
الخميس 19- صفر- 1441 هجرية الموافق 17-أكتوبر- 2019 م
slider

بحثا إمكانية تطوير واستحداث برامج جديدة

البلدية والصليب الأحمر يبحثان عمل مركز الأطراف الصناعية

  • تاريخ الخبر.2019-06-30 الساعة 05:47:11
جانب من زيارة الوفد لرئيس البلدية

بحث رئيس بلدية غزة م. نزار حجازي، مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أوضاع مركز الأطراف الصناعية وأجهزة الشلل، والكوادر الفنية والإدارية العاملة فيه.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس البلدية لوفد من اللجنة الدولية في مكتبه، ضم نائب مدير البعثة في الأراضي الفلسطينية أجنازيو، ومدير برنامج الصحة في قطاع غزة اندريه، ومستشار مدير بعثة غزة فايز الأقرع، و ومسؤول قسم التأهيل الجسدي د. أحمد موسى.

وحضر اللقاء إلى جانب رئيس البلدية، مدير عام الشؤون الثقافية والمراكز م. عماد صيام، ومدير مركز الأطراف الصناعية محمد دويمة، ومدير وحدة التعاون الدولي محمد الحلبي.

وأكد حجازي خلال اللقاء أن البلدية تسعى بكل جد واجتهاد إلى تطوير المركز، ورفده بالكوادر الفنية والإدارية المطلوبة، والارتقاء بقدرات العاملين، واستحداث برامج نوعية جديدة تخدم أبناء شعبنا الفلسطيني ولا سيما الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأشاد بالشراكة الكبيرة التي تربط البلدية واللجنة الدولية للصليب الأحمر منذ سنوات طويلة من عمل مركز الأطراف الصناعية، مثمنًا دور اللجنة في دعم وتطوير المركز، وتدريب كوادره داخليًا وخارجيًا.

وأشار إلى إنجاز عملية إنشاء الطابق الثاني في مركز الأطراف الصناعية، ما يساعد في تقديم المزيد من الخدمات والدعم لذوي الإعاقة، ويساهم في تطوير الخدمات المقدمة، واستحداث خدمات أخرى جديدة.

وأشاد أجنازيو بالعلاقة القوية التي تربط الصليب الأحمر بالبلدية من خلال مركز الأطراف الصناعية والذي يوفر الدعم والمساعدة لذوي الإعاقة ويساعد في دمجهم بالمجتمع، مثمنًا تعاون إدارة البلدية في كافة القضايا الهادفة إلى الارتقاء بمستوى الكوادر العاملة في المركز.

وأوضح أن اللجنة الدولية تولي أهمية كبيرة لمركز الأطراف الصناعية، وتضعه ضمن سلم أولوياتها، وتعتبره أحد أهم البرامج التي تقدمها للشعب الفلسطيني، إلى جانب البرامج الأخرى التي تهدف إلى تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وبحث الجانبان إمكانية تطوير عمل المركز، وتقديم خدمات وبرامج جديدة للأشخاص ذوي الإعاقة، ولا سيما في مجال الدعم النفسي والاقتصادي، وتدريب الكوادر الفنية والإدارية، وتعزيز قدراتهم.