header
الخميس 18- جمادى الأولى- 1440 هجرية الموافق 24-يناير- 2019 م
slider

استفادت من الدورتين 33 سيدة من المجتمع المحلي

إسعاد الطفولة يقيم حفلا ختامياً لدورتي المشغولات اليدوية

  • تاريخ الخبر.2019-01-10 الساعة 02:00:00
حفل تخريج دروتي المشغولات اليدوية 

نظم مركز إسعاد الطفولة التابع لبلدية غزة حفلاً ختامياً لدورتي " المشغولات اليدوية والتطريز الفلاحي " التي عقدها المركز لمجموعة من السيدات بهدف تمكينهن اقتصادياً وتنمية قدراتهن على فنون التطريز وتحقيق دخل لهن لأسرهن ضمن جهوده الهادفة لخدمة شرائح مختلفة
من ا لمجتمع .

وشارك في الحفل الذي أقيم في قاعة المركز بحديقة البلدية الرئيس؛ مدير عام الشؤون الثقافية في البلدية م. عماد صيام، ومديرة لمركز فريال حلس، وطاقم مركز إسعاد الطفولة، ومشرفة المهن الغزية- مدربة الدورة – سميرة حمزة، والمشاركات في الدورة .

بدوره؛ قال م. عماد صيام إن بلدية غزة ومراكزها الثقافية تبذل جهودا مستمرة ومتواصلة لخدمة فئات مختلفة من المجتمع المحلي وهي نفذت مشروع تدريب السيدات على التطريز ضمن هذا السياق وتسعى لتنفيذ مشاريع تدريبية أخرى ضمن جهودها لخدمة المجتمع .  

وأضاف أن مراكز بلدية غزة الثقافية نفذت خلال العام 2018 العديد من المشاريع والأنشطة الثقافية  والاجتماعية لخدمة المجتمع ولديها خططا لتنفيذ مشاريع أخرى خلال العام الجديد 2019 في مجالات ثقافية وتربوية تستهدف المرأة والطفل والخريجين وفئات مجتمعية أخرى .

 بدورها؛ قالت فريال حلس إن المركز ومنذ افتتاحه قبل نحو 20 عاما ينفذ بشكل دوري ومستمر مشاريع تخدم شرائح مختلفة من المجتمع المحلي لاسيما شريحة المرآة وشريحة الطفل بهدف تعزيز دور المرآة والطفل في المجتمع وبناء مجتمع قادر على صناعة المستقبل ومواجهة الصعوبات التي تواجه . 

 وبينت أن الهدف من تدريب المشاركات هو تمكينهن من تحقيق دخل لهن  ولأسرهن في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة بسبب الحصار، وكذلك تنمية مهارتهن في مجال التطريز، والحفاظ على فن التطريز وتعزيزه ضمن جهود الحفاظ على الهوية الوطنية في مواجهة مخططات الاحتلال الإسرائيلي الفاشلة في محاولة طمسها .

من جهتها شكرت الخريجة منى إسماعيل في كلمة الخريجات المشاركات في الدورتين بلدية غزة ومركز إسعاد الطفولة على جهوده في خدمة المرآة الفلسطينية وتعزيز صمودها وتنمية مهاراتها الإبداعية وتدريبها على فنون التطريز لتمكينها اقتصاديا ودمجها في المجتمع . 

وجرى خلال الحفل تقديم عروض فنية ودبكة شعبية قدمها فريق أشبال مدرسة المستقبل الخاصة، وتوزيع الشهادات على المشاركات، وكذلك تم إقامة رواقا فنيا للمشغولات التي أنتجتها السيدات خلال الدورتين . 

وكان مركز إسعاد الطفولة قد نفذ دورتي التطريز الفلاحي، والتطريز بالشبر السيتان بمشاركة 33 سيدة وعقدت الدورتين على مدار ثلاثة أشهر وتلقت المشاركات خلالها مهارات في فنون التطريز والتسويق الإلكتروني لمنتجاتهن .  
 
قسم الإعلام